اللواء : ترشيحات أمل حزب الله : تغييرات طفيفة تُزعِج القاعدة وتُربِك القيادة

اللواء : ترشيحات أمل حزب الله : تغييرات طفيفة تُزعِج القاعدة وتُربِك القيادة
بين إبقاء الباب مفتوحاً امام دبلوماسية ديفيد ساترفيلد نائب مساعد وزير الخارجية النفطية من زاوية ان "الحل ‏الدبلوماسي هو المحبذ لدى الجانبين"، والكلام لوزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتانيتز للوسيط الأميركي في لقائهما ‏أمس، والمقصود لبنان وإسرائيل، وصخب الترشيحات الحزبية أو المختلطة، لانتخابات 6 أيّار عام 2018، وهو ‏تاريخ شهداء الصحافة قبل 100 عام، ينطلق الأسبوع السياسي، بمحاولة حكومية لإقرار موازنة العام 2018، ‏المطلوب إنجازها من قبل الدول المعنية بالمؤتمرات التي تنظم تباعاً من روما إلى بروكسيل مروراً بباريس‎.‎ وتعقد أولى جلسات مجلس الوزراء اليوم لدرس وإقرار مشروع الموازنة، وسط تخوف رئاسي من ان يفشل المجلس ‏في إنجاز الموازنة تحت ضغط اليوميات الانتخابية، التي تحمل جديداً كل يوم على مدى سبعين يوماً وبعدها‎..‎ الموازنة ويبدأ مجلس الوزراء في الحادية عشرة من قبل ظهر اليوم أولى جلسات مناقشة مشروع موازنة العام 2018 في ‏القصر الجمهوري في بعبدا، على ان يستمر في جلسات متتالية في السراي الكبير، خلال فترة غياب رئيس الجمهورية ‏ميشال عون هذا الأسبوع، لتلبية زيارتين إلى العراق وارمينيا تبدآن من غد الثلاثاء وحتى بعد ظهر الخميس المقبل، ‏بمعدل نهار ونصف لكل زيارة‎.‎ ويفترض، حسب مصادر رسمية، ان لا تستمر جلسات مناقشة الموازنة الجديدة طويلاً في الحكومة، وكذلك في ‏المجلس النيابي، نظراً لارتباط إقرار الموازنة والاصلاحات التي يفترض ان تتضمنها، قبل مؤتمر باريس -4 (سيدر -‏‏1) المزمع عقده في أواخر شهر آذار المقبل، حيث وعد كل من رئيسي الحكومة والمجلس بتسريع المناقشات حتى إذا ‏انتهت في الحكومة يتم الاتفاق فوراً بين الرؤساء على فتح دورة استثنائية للمجلس النيابي لمناقشة وإقرار الموازنة‎.‎ وأعلن وزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري في تصريح لـ"اللواء" أنه لم يستلم مشروع موازنة العام 2018 لكن ‏الظاهر هو أن أرقام العجز الواردة فيها أكبر من موازنة العام الفائت نافيا أن تكون لديه اية تفاصيل‎.‎ وقال: سأطلع عليها ضمن نظرة دقيقة لأن الوضع لا يحتمل ولن نقبل بموازنة تتضمن عجزا كبيرا ولا يجوز أن تبلغ ‏خسارة الكهرباء ملياراً و700 مليون دولار سنويا، مشيراً إلى انه يفضل ان لا تقر الموازنة بأرقام العجز الكبيرة ‏الموجودة فيها، حتى لا نذهب إلى مؤتمر باريس بهكذا موازنة لا تلحظ إصلاحات، لأن الدول المانحة تريد منا سياسات ‏مالية واقتصادية متوازنة لكي تساعدنا في الاستثمارات التي نطمح إليها وبالحجم المالي الكبير المرغوب فيه‎.‎ وعلمت "اللواء" من مصادر مطلعة ان الرئيس عون سيعيد التذكير بموقفه من موضوع الكهرباء ويورد ارقاماً جديدة ‏حوله، طالباً التعجيل بطرحه في أوّل جلسة عادية لمجلس الوزراء، في حين أعلن الرئيس الحريري ان مشكلة الكهرباء ‏ستكون حاضرة على طاولة مجلس الوزراء في أقرب وقت ممكن لوضع الحلول المناسبة لها، مشيراً إلى ان هذه ‏المشكلة لا يجوز ان تستمر على حالها، وهي تستنزف المواطن وخزينة الدولة على حدّ سواء لمصلحة قلة من ‏المنتفعين‎.‎ وأشار الرئيس الحريري، خلال استقباله مساء السبت في "بيت الوسط" شخصيات وعائلات بيروتية إلى ان همه ‏الوحيد مواصلة سياسة حماية لبنان واللبنانيين من تداعيات وحرائق وحروب المنطقة، والقيام بكل ما يمكنه تنشيط ‏الاقتصاد وتوفير فرص عمل للشباب والعمل على حل مشاكل الكهرباء والمياه والنفايات‎.‎ وقال انه يأمل من خلال انعقاد مؤتمر "سيدر" في باريس تخصيص الأموال اللازمة لتنفيذ رزمة من المشاريع ‏الحيوية والضرورية لكل لبنان، وقسم منها مخصص لما تحتاجه العاصمة بيروت وجبل لبنان‎.‎ وتطرق الرئيس الحريري إلى الانتخابات النيابية المقبلة، واصفاً إياها بأنها "مهمة" لأنها ستحدد شكل المجلس النيابي ‏الجديد والمسار السياسي المستقبلي للبنان، مشدداً على ان المشاركة الكثيفة في هذه الانتخابات مسؤولية وطنية في هذه ‏المرحلة وواجب على كل بيروتي يتطلع لحماية قرار العاصمة ويرفض تسليم هذا القرار لأي خيارات أخرى، لا هدف ‏لها سوى اضعاف بيروت وشطب دورها عن الخريطة السياسية اللبنانية‎.‎ ترشيحات "أمل" و"حزب الله‎"‎ وفي هذا السياق، يعقد الرئيس برّي مؤتمراً صحفياً ظهر اليوم في عين التينة، يعلن فيه أسماء مرشّحي حركة "أمل" ‏في كل المناطق التي تتواجد فيها الحركة مع عناوين البرنامج العام للانتخابات، في حين يعلن الأمين العام لـ"حزب ‏الله" السيّد حسن نصر الله في السادسة مساءً عبر الشاشة أسماء مرشحي الحزب‎.‎ وكشفت الترشيحات التي تداولت بها المواقع الإخبارية معالم أولى لمسار المعركة الانتخابية بالنسبة للثنائي الشيعي، ‏والتي تبين انها مضمونه لهذا الثنائي في دوائر صور وبنت جبيل والنبطية ومرجعيون - حاصبيا بالإضافة إلى بعلبك ‏‏- الهرمل، في حين أظهرت الأسماء النية في خوض معارك انتخابية في دوائر مثل بيروت الثانية وجزين وجبيل ‏وزحلة، من دون ان تتضح بعد صورة التحالفات التي سيقيمها لخوض هذه المعارك، لا سيما في جبيل وزحلة، حيث ‏سيكون للحزب مرشّح للمرة الأولى في جبيل، تردّد انه الشيخ حسين زعيتر الذي يفترض ان ينافس النائب عباس هاشم ‏في الدائرة إذا لم يخل الساحة لمرشح الحزب لكي يخوض المعركة بالتحالف مع "التيار الوطني الحر‎".‎ ولوحظ أيضاً ترشيح الحزب للاعلامي أنور جمعة في زحلة، فيما امتنع عن ترشيح أحد في جزّين التي تركها للرئيس ‏برّي الذي تردّد انه سيرشح فيها إبراهيم عازار نجل النائب السابق سمير عازار‎.‎ وذكرت مصادر حركة "امل" ان اللائحة التي سيعلنها الرئيس برّي اليوم ستضم للمرة الأولى إمرأة يرجح ان تكون ‏الوزيرة عناية عز الدين عن دائرة صور - الزهراني، محل النائب عبد المجيد صالح، وأنها سترشح عن أحد المقعدين ‏الشيعيين في دائرة بيروت الثانية، عضو المكتب السياسي للحركة محمّد خواجه محل النائب هاني قبيسي الذي نقل ‏ترشيحه إلى دائرة النبطية، بدل النائب عبد اللطيف الزين‎.‎ ولم يتأكد بعد ان يكون بين مرشحي "امل" عن أحد المقاعد السنية في بيروت الثانية الصحافي سالم زهران، لأنه اولا ‏ليس حركيا وثانيا لأن حزب الله يفضل ان يدعم ترشيح أحد الأشخاص المقربين من الرئيس سليم الحص‎.‎ وفقاً للتسريبات بعد ظهر أمس الأحد واللافت في الأسماء والمتداولة، ان الرئيس برّي ابقى على نوابه في دائرة ‏الزهراني وفي دوائر بنت جبيل ومرجعيون- حاصبيا، والنبطية وبعلبك - الهرمل، مثلما فعل الحزب ايضا في دوائر ‏النبطية ومرجعيون وبنت جبيل وبعبدا، في حين استبدل الوزير محمد فنيش بحسن الجشي وهو مدير شركة "وعد" ‏التي اشرفت على إعادة اعمار الضاحية الجنوبية بعد عدوان تموز 2006 في دائرة صور، وابقى على ترشيح النائب ‏نواف الموسوي، ورشح في بيروت الثانية النائب السابق أمين شري‎.‎ اما في دائرة بعلبك - الهرمل، فقد ابقى الحزب على ترشيح النواب علي المقداد وحسين الحاج حسن، والوليد سكرية، ‏وحل اللواء جميل السيّد محل النائب نوار الساحلي، والمسؤول الإعلامي السابق للحزب الدكتور إبراهيم الموسوي بدل ‏النائب حسين الموسوي، وايهاب حمادة وهو نسيب الوزير السابق طراد حمادة محمل النائب عاصم قانصوه‎.‎ لكن مصادر "الثنائي الشيعي" أكدت أن بعض هذه الأسماء غير دقيق أو غير محسوم بعد وقد يُصار الى استبدال ‏بعض الاسماء او بعض المراكز، ويُستحسن انتظار ما سيعلنه بري ونصر الله اليوم بشكل رسمي ونهائي. وثمة من ‏قال ان بري قد يعلن اسماء المرشحين الحركيين فقط اليوم وعددهم عشرة، ويترك اعلان اسماء المرشحين الحلفاء لحين ‏التقدم بترشيحاتهم رسمياً وعددهم ثمانية‎.‎ ‎ ‎اما بشأن تشكيل اللوائح، فقالت مصادر متابعة انه من المبكر البحث بها قبل اكتمال الترشيحات في كل المناطق وإقفال ‏باب الترشيح رسمياً في 6 اذار المقبل، مشيرة الى ان هناك تعقيدات وصعوبات امام كل القوى السياسية تقريبا وفي ‏كثير من الدوائر الانتخابية، ولن يُحسم الامر قبل منتصف آذار‎.‎ وكشفت مصادر المعلومات ان الترشيحات، مع بعض التغييرات الطفيفة شكلت احراجاً للقيادة في غير منطقة، سواء ‏في البقاع الشمالي أو جبيل، وحتى في النبطية، وسط امتعاض للقاعدة الحزبية والشعبية تخوفت المصادر من تداعياتها ‏قريباً‎.‎ وفي السياق الانتخابي مسيحياً، وفيما كشفت مصادر ان القوات اللبنانية ستعلن أسماء مرشحيها في 14 آذار، سمّى ‏رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل النائب السباق سليم عون مرشحاً للتيار في زحلة، بعد انسحاب الوزير السباق ‏غابي ليون طوعاً، أو بطلب من باسيل‎.‎ وكان باسيل في جولته على زحلة التقى بالهيئات الاقتصادية البقاعية في أوتيل القادري الكبير، ثم أطلق الماكينة ‏الانتخابية للتيار في زحلة معلناً ان "اذا ربح سليم عون في زحلة يكون التيار ربح، وإذا خسر يكون التيار خسر‎.‎ وأكّد "اننا لا نخجل بأننا نسعى لأكبر كتلة داعمة لرئيس الجمهورية القوي"، مردفاً "نحن تيّار رئيس الجمهورية، ‏فتيار من يجب ان نكون؟". وتوجه إلى "من يقول ان الرئيس يتدخل في الانتخابات"، قائلاً: "انت لن تفهم يوما ماذا ‏يعني الرئيس القوي ولبنان القوي، لانك معتاد على الضعف‎".‎ وساطة النفط نفطياً، وفي نبأ لوكالة الصحافة الفرنسية (أ.ف.ب) أن الوزير شتاينتز التقى أمس مع مساعد وزير الخارجية الاميركي ‏لشؤون الشرق الادنى ديفيد ساترفيلد بعد ادعاءات متضاربة حول ملكية حقوق منطقة بحرية بين البلدين‎. ‎ وقال شتاينتز الاحد لساترفيلد ان "الحل الدبلوماسي هو المحبذ لدى الجانبين"، واتفق الرجلان على اللقاء مرة اخرى ‏في الاسبوع المقبل. واجرى ساترفيلد محادثات بهذا الشأن مع مسؤولين كبار في لبنان‎. ‎ وكتب موقع البحرية الاسرائيلية الاسبوع الماضي ان "الاولوية هي حماية الاصول الاقتصادية الاستراتيجية في المياه ‏الاسرائيلية". وقامت اسرائيل في تشرين الثاني الماضي بتزويد سفينة حربية بطارية مضادة للصواريخ من طراز ‏‏"القبة الحديدية"، وذلك للمرة الاولى في البحر. وتقوم إسرائيل بتطوير إنتاج الغاز من حقول تمار وليفياثان، التي ‏اكتشفت عامي 2009 و2010. وبدأ استغلال حقل تمار عام 2013، ويبلغ حجم احتياطه 238 مليار متر مكعب. ‏وهو احد اكثر حقول الغاز الواعدة التي اكتشفت في السنوات الأخيرة قبالة ساحل اسرائيل. ومن المقرر أن يبدأ ‏استغلال حقل ليفياثان عام 2019 عندما يبدأ احتياطي حقل تمار بالانحسار‎. ‎ ويبعد حقل تمار مسافة 130 كلم عن شاطئ حيفا‎.‎ اضرار السيول على صعيد بيئي، خلفت العاصفة التي بدأت بالانحسار أمس اضراراً وصفت بالكارثية، وهي احدثت سيولاً وفيضانات ‏تسبب بأضرار جسيمة في الأملاك والمزروعات ونتج عنها خسائر طالت المواطنين وخصوصا في المناطق الشمالية، ‏بعد فيضانات نهر أبو علي والبقاعية، وقد سمح الانفراج في الطقس لفرق وزارة الاشغال والدفاع المدني والصليب ‏الأحمر بالتحرك لفتح الطرق وإنقاذ العالقين، وكذلك للوزراء المعنيين والمسؤولين بتفقد الاضرار الحاصلة وسط ‏مطالبات من قبل المواطنين بالتعويض عليهم‎.‎